منتدى شباب الاسلام
اذا كانت هذه زيارتك الأولى وترغب بالتعرف على المميزات الي يقدمها لك هذا المنتدى وكيفية تعاملك معها , نوصيك التوجه فوراً إلى صفحة التعليمات للإطلاع على قائمة الأسئلة الأكثر شيوعاً في استخدام المنتدى والإجابات عليها .
أما اذا كنت مدركاً استخدامك للمنتدى وتود الإنضمام الى أسرتنا , يتوجب عليك أولاً التسجيل قبل أن تتمكن من إضافة المشاركات .
اذا كنت لا تريد التسجيل وتود مشاهدة المشاركات فقط , اختر الأقسام المدرجة بالأسفل .

منتدى شباب الاسلام


 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 رجال الفجر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد ال رضوان
اسلامي جديد
اسلامي جديد
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2
العمر : 25
البلد : الاردن
تاريخ التسجيل : 12/04/2013

مُساهمةموضوع: رجال الفجر   الأحد 14 أبريل 2013 - 4:13


طفل يدرس في الصف الثالث وفي يوم من الأيام كان في مدرسته وخلال الحصة كان الأستاذ يتكلم عن صلاة الفجر بأسلوب مؤثر :عن فضل هذه الصلاة وأهميتها سمعه الطفل وتأثر بحديثه،



فهو لم يسبق له أن صلى الفجر ولا أحدا من أهله... وعندما عاد الطفل إلى المنزل أخذ يفكر كيف يمكن أن يستيقظ للصلاة غداً فجرا ... فلم يجد حلاً سوى أنه يبقى طوال الليل مستيقظاً حتى يتمكن من أداء الصلاة وبالفعل نفذ ما فكر به وعندما سمع الأذان انطلق لأداء صلاة الفجر ولكن ظهرت مشكلة في طريق الطفل المسجد بعيد ولا يستطيع الذهاب وحده، فبكى الطفل وجلس أمام الباب ينتظر ...



وفجأة سمع صوت طقطقة حذاء في الشارع فتح الباب وخرج مسرعاً فإذا برجل شيخ يهل متوجهاً إلى المسجد نظر إلى ذلك الرجل فعرفه نعم عرفه أنه جد زميله أحمد تسل الطفل بهدوء خلف ذلك الشيخ حتى لا يشعر به فيخبر أهله فيعاقبونه، واستمر الحال على هذا المنوال، ويوما توفى ذلك الرجل (جد أحمد) علم الطفل فبكى بحرقة فاستغرب والداه وسأله : يا بني لماذا تبكي عليه هكذا وهو ليس في سنك لتلعب معه وليس قريبك فتفقده في البيت ؟



فنظر الطفل إلى أبيه بعيون دامعة ونظرات حزينة وقال له: ياليت الذي مات أنت وليس هو صعق الأب ماذا تقول ؟؟!!
قال الطفل البريء أنا لم أفقده من أجل ذلك ولا من أجل ما تقول، استغرب الأب وقال إذا من أجل ماذا ؟ قال الطفل من أجل الصلاة نعم من أجل الصلاة وردد لماذا يا أبي لا تصلي الفجر ؟ لماذا يا أبتي لا تكون مثل ذلك الرجل ومثل الكثير من الرجال الذين رأيتهم ؟ فقال الأب : أين رأيتهم؟ فقال الطفل في المسجد قال الأب: كيف، فحكى حكايته على أبيه فتأثر الأب من ابنه وسالت دموعه واحتضن ابنه ومنذ ذلك اليوم لم يترك صلاة الفجر في المسجد...


فهنيأ لهذا الأب ... وهنيأ لهذا الابن ... وهنيأ لذلك المعلم .


((منقول للامانة))
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رجال الفجر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب الاسلام :: قسم الشباب الاسلامي :: مواضيع دينية و قصص معبرة-
انتقل الى: